اليوم العالمى لمرض السل

يحتفل العالم كل عام باليوم العالمي لمرض السل، وذلك لنشر الوعي حول الآثار الصحية والاجتماعية المدمرة لمرض السل، وتكثيف الجهود للتخلص من مرض السل الذي يسبب عدد كبير من الوفيات نحو مليون ونصف شخص في العام، ومعظمهم من الدول النامية، وعبر مقالنا نتناول كل ما تريد معرفته عن اليوم العالمي لمرض السل.

اليوم العالمي لمرض السل

اليوم العالمي يحقق الكثير من الأهداف والإحصائيات، وسنوضح ذلك فيما يلي:

1– أهمية اليوم العالمي للسل

هناك الكثير من الأهداف التي يحققها اليوم العالمي للسل، وسنوضح بعض من تلك الأهمية فيما يلي:

  • زيادة الوصول إلى العلاج والوقاية من مرض السل.
  • ضمان التمويل الكافي المستدام في مجال البحوث مرض السل.
  • وضع حد للتعامل غير العادي مع مصابين مرض السل.
  • الترويج للاستجابة العادلة لمرض السل، والتي تقوم على الحقوق والمتمحورة حول الإنسان.

أقرأ أيضًا:أعراض التوحد عند النساء

2- إحصائيات هامة حول مرض السل

هناك العديد من الإحصائيات التي تقدمها منظمة الصحة العالمية، وسنوضح بعض من تلك الإحصائيات فيما يلي:

  • يقع في المرتبة الثانية عالميًا من الأمراض التي تسبب الوفاة.
  • إصابة نحو 10 ملايين من الأشخاص حول العالم عام 2019، كما أدى إلى وفاة 1.4 مليون شخص.
  • ينتشر بشكل كبير في الدولة المتوسطة ومنخفضة الدخل، كما يقع ضمن أول ثلاثة أسباب للوفاة لدى النساء من سن 15-44
  • يعد السبب الأول في وفاله مرض الإيدز، فيؤدي إلى وفاة 20% منهم.
  • تعد مستوياته في تراجع مستمر في الآونة الأخيرة، حيث انخفض معدل الوفيات في عام 2015 حتى عام 2019 بما نسبته 2%.

أقرأ أيضًا:علامات تنفي التوحد

3- كيفية علاج مرض السل

هناك العديد من الطرق لعلاج مرض السل، وسنوضح بعض من تلك الطرق فيما يلي:

  • يعالج عبر استخدام أدوية المضادة للميكروبات، وتستخدم هذه الأدوية لمدة ستة أشهر تحت رقابة الطبيب.
  • يعرف السل المقاوم للأدوية بأنه أحد أشكال هذا المرض.
  • هناك بعض من الحالات التي تكون فيها مقاومة للأدوية أكثر شدة، لذلك يستجيب المرض لعدد محدد من الأدوية فئة الصف الثاني.

أقرأ أيضًا:علاج التوحد

وفي الختام لقد تحدثنا عن اليوم العالمي لمرض السل، كما أوضحنا أهمية ذلك اليوم، وقد أوضحنا كيفية علاج مرض السل، والاحصائيات الهامة حول هذا المرض.

زر الذهاب إلى الأعلى