كلمة بمناسبة اليوم العالمي للشعر

اليوم العالمي للشعر يتسم بلحظات التأمل، حيث يحتفل العالم بالقراءة وقوة الكلمة المكتوبة فهو يحلّ ليذكرنا بجمال الكلمات والمتعة التي تجلبها بالحروف التي لا يخفت بريقها، ولا تنطفئ ولو مرت عليها العقود، فقد جاءت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة وبدأت في بداية الاحتفال باليوم العالمي للشعر في 21 من مارس في كل عام فقد عقد في باريس عام 1999

كلمة بمناسبة اليوم العالمي للشعر

اعتمد المؤتمر لليونسكو خلال دورته الثلاثين التي انعقدت في باريس، فكان يهدف اليوم العالمي للشعر أول مرة إلى دعم التنوع الثقافي، والعمل على إعطاء اللغات المهددة فرض عديدة للاستخدام سواء كانت على المستوي التعليمي أو الثقافي، فيعد اليوم العالمي للشعر فرصة في تكريم جميع الشعراء في كافة أنحاء العالم، ويقوم اليونيسكو بالاحتفال سنويًا باليوم العالمي للشعر يوم 21 من مارس من كل عام.

الهدف من اليوم العالمي للشعر

يحقق اليوم العالمي للشعر الكثير من الأهداف، وسنوضح بعض من تلك الأهداف فيما يلي:

  • تعزيز القراءة.
  • الاهتمام بالكتابة.
  • تدريس الشعر.
  • تجديد الاعتراف بالشعر.
  • ضرورة إعطاء زخم للحركات الوطنية والدولية.
  • استعادة الحوار بين الفنون والشعر.
  • دعم صغار الناشرين.
  • خلق صورة جذابة للشعر في الوسائل الإعلامية.
  • خلق الانسجام بين مختلف الشعوب.

أقرأ أيضًا:موضوع قصير عن يوم الطفل الفلسطيني

مميزات الشعر العالمي العربي

يعتبر الشعر واحد من أشكال الفنون الأدبية في اللغة، حيث يستخدم صفات جمالية بدلاً من إضافات المعني إلى الموضوع كما يأتي الشعر جانباً مع الفنون، ومن مميزات الشعر ما يلي:

مقالات ذات صلة
  • الوزن.
  • وحدة التفعيلة الموسيقية.
  • الالتزام بالقافية التي تعطه الجرس العذب.
  • استخدام صور الشعرية عميقة التأثير.
  • اللجوء إلى الرمزية.
  • إدراك المقصود من القصيدة.

أقرأ أيضًا: مقدمة عن الشعر

أمثلة عن الشعر

هناك الكثير من الأمثلة عن الشعر، وسنوضح بعض من تلك الأمثلة فيما يلي:

فقد قال أبو فراس الحمداني

أَقولُ وَقَد ناحَت بِقُربي حَمامَةٌ

أَيا جارَتا هَل تَشعُرينَ بِحالي

معاذَ الهَوى ما ذقت طارِقَةَ النَوى

وَلا خَطَرَت مِنكِ الهُمومُ بِبالِ

أَتَحمِلُ مَحزونَ الفُؤادِ قَوادِمٌ

أقرأ أيضًا:تعريف الشعر

قال الشاعر ابن الدمينة

وَدَّعتُ نَجدًا بَعدَ هَجرٍ هَجَرتُهُ

قَدِيمًا فَحَيّانِي سَقَتهُ الغَمائِمُ

أَلاَ يَا أُمَيمَ القَلبِ نَرضى إِذا بَدَا

لَنَا مِنكِ وُدٌّ مِثلُ وُدّيكِ دَائِمُ

هَجَرتُكِ أَيّاماً بذي الغَمرِ إِنّني

عَلَى هَجرِ أَيّامٍ بذي الغَمرَ نادِمُ

وفي الختام لقد أوضحنا كلمة بمناسبة اليوم العالمي للشعر، ففي هذا اليوم يسلط الضوء على جمال الكلمة وقوة التعبير التي يمتاز بها الشعر، ويتيح هذا اليوم فرصة للاحتفال بالثقافات المختلفة المتنوعة واللغات الفريدة.

زر الذهاب إلى الأعلى