من هو النبي الذكي وما هي قصته مع بني إسرائيل كثير من الأنبياء قاموا بمهمة صعبة في نشر دين التوحيد ودعوة الناس لعبادة الله بدون شرك، وحظي بعضهم بدعم الله بواسطة معجزات تؤكد صدق رسالتهم، رغم اختلاف الأديان والكتب السماوية، فإن رسالتها واحدة، وقد كانت لكل نبي صفة أو لقب يميزه، فمن هو النبي الذكي؟ وما هي قصته؟ دعونا نتعرف عليها.

من هو النبي الذكي وما هي قصته مع بني إسرائيل

  • يعتبر من الأنبياء الذين أرسلوا من قبل الله لنقل كتاب التوراة، وقضى حياته كأسير في بابل، حيث ولد وترعرع في بني إسرائيل، داعيا إياهم إلى العبادة واتباع سبيل الهدى.
  • وعلى الرغم من عدم ذكر اسمه في الكتب السماوية، إلا أنه كان بارزا في التراث اليهودي، هذا النبي هو دانيال، الذي بعثه الله لدعوة الناس للتوحيد والعبادة الصافية، وعاش كسجين في بابل ونشأ بين بني إسرائيل، يدعوهم لطريق الهداية وعبادة الله وحده.
  • دانيال ولد في فترة حكم الملك بختنصر الذي عمل على تخريب بيت المقدس وقتل العديد من أبناء بني إسرائيل. من بين علامات نبوته، تنبأ بظهور النبي محمد صلى الله عليه وسلم.
  • ومن بين العلامات التي تثبت نبوءته، عدم تحلل جسده بعد وفاته 
  • من بين أهم الهبات التي منحها الله، كانت قدرته على جلب الاحترام التام من الحيوانات، عندما علم الملك بوختنزار أنه سيولد نبي في هذا العام، سيأتي وينزع الحكم منه، قرر القضاء على جميع الأطفال الذكور الذين سيولدون، اختار الملك وسيلة قاسية للغاية للقتل، حيث كان يطعم الرضع إلى الأسود كما يطعمهم للحيوانات الأليفة، وهكذا تم وضع النبي دانيال أمام الأسود بعد ولادته، لكن لم تقترب الأسود منه بل حرسته، مما يُعتبر دليلاً قوياً على نبوته، هناك أقاويل كثيرة تشير إلى أنه تم إلقاء النبي دانيال في الغابة وكانت الأسود تعتني به.
من هو النبي الذكي وما هي قصته مع بني إسرائيل
من هو النبي الذكي وما هي قصته مع بني إسرائيل

ذكاء النبي دانيال

  • كان بارزا منذ طفولته، فقد قام بحل قضية صعبة وهو لا يزال صغيرا، حيث أدهش الحضور بحكمته وذكائه.
  • وكانت هذه القضية تتعلق بوزير صالح قرر السفر، وخطرت له فكرة تكليف قضاة صالحين بحماية زوجته، لكن القضاة أخذوا يهددونها واتهموها بأمور كاذبة. 
  • استند الوالي في الحكم على زوجة الوزير إلى شهادة القضاة، لكن ذكاء دانيال الصغير أظهر حقيقة الأمور.
  •  قام بتمثيل دور الوالي واستجوب القضاة بشكل منفصل، فانكشفت كذبتهم، وتأكدت براءة زوجة الوزير.

اقرأ أيضًا: رحلة الإسراء والمعراج وماذا رأى النبي فيها؟

اكتشاف جثمان النبي دانيال

  •  يعتبر من الأحداث البارزة التي تظهر عظمة هذا النبي وتثبت نبوءته، على الرغم من عدم شهوده لعصر الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، إلا أنه كان النبي الوحيد الذي دفن بعد الرسول. 
  • وقد حدث ذلك عندما تولى الصحابي الجليل أبو موسى رضي الله عنه إدارة مدينة السوس بعد فتحها.
  • يروى أنه عثر في قلعة السوس على غرفة مغلقة، وعند فتحها اكتشفت جثة نبي الله دانيال مع مبلغ من المال فأقر أبو موسى بأهمية هذا الاكتشاف وأمر بتكفينه وتحنيطه وإقامة الصلاة عليه، تماما كما يدفن الأنبياء.
  • أما المال الموجود بجانب جثمانه فقد تم أخذه وإعادته إلى بيت المسلمين وتم نقل جثمان النبي دانيال من بابل إلى مدينة السوس، حيث قام الصحابي أبو موسى بتغطية موقع الدفن لكي لا ينبس به الناس.

اقرأ أيضًا: من النبي الذي تم قطع رأسه وهو ساجد؟

 لحظة دفن جثمان النبي دانيال

  •  خلال فترة فتح المسلمين لمدينة تستر، عثر على جثمان شخص متوفى منذ فترة طويلة، وكان لا يزال في حالة غير متحللة، مما أثار دهشة الناس.
  • أمر الصحابي الجليل عمر الخطاب رضي الله عنه بدفنه.
  • تناولت الأخبار أن النبي دانيال قد دفن في مصر، ولكن هذه المعلومة لا تعتبر موثوقة وتصنف كتكهنات من قبل العلماء، ومع ذلك، هناك العديد من الأحاديث التي تشير إلى دعاء النبي دانيال لله بأن يدفن على يد أتباع محمد صلى الله عليه وسلم.
  • هذا يظهر أن جثمان النبي دانيال تم دفنه بعد موته بحوالي ثلاثمائة عام، أي بعد مضي ثلاثة قرون من وفاته.

يعتبر الأنبياء في الإسلام كمناداة ورسل مرسلة من الله لتوجيه الناس ونشر رسالته وتعاليمه، تم اختيار الأنبياء بعناية من قبل الله لأداء هذه المهمة العظيمة،الشخصية المحددة في هذا المقال هي النبي دانيال، الذي كان واحدا من الأنبياء المعروفين في الإسلام، يشير المحتوى إلى أن دور الأنبياء هو نقل رسالة التوحيد وتعاليم الله وتوجيه الناس نحو الخير والحق، يظهر المحتوى أيضا أن النبي دانيال كان من بين هؤلاء الأنبياء الأكرم الذين اختارهم الله لهذا الغرض.