هل يجوز عمل وليمة على الأضحية بعد الثناء على الله وصلاة على النبي يمكن تقديم لحم الأضاحي في حفل الزفاف دون حرج ولا توجد نسبة محددة لهذا الأمر فقد أفاد أهل العلم بأنه يجوز للمضحي استخدام لحم الأضحية في وليمته كما أشار النفراوي في شرح الرسالة إلى أنه إذا فعل ذلك في سنة عرسه فإنه يجزئ عنه حيث أن الضحية يمكن أن تكون بنية الأضحية وبنية الوليمة ويجوزله إجماع النيتين.

هل يجوز عمل وليمة على الأضحية

نعم، يجوز إقامة وليمة على لحم الأضحية وهي من السنن المؤكدة في الإسلام ويجوز أكل جميع أجزاء الأضحية وكذلك توزيعها على الأقارب والمحتاجين والفقراء:

  • في الحديث الشريف الذي أخرجه البخاري في صحيحه عن عبد الله بن واقد رضي الله عنه-، ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن الاستهلاك الكامل لحم الأضحية، وحث على توزيعها والتصدق بها. وهذا الحديث يشير إلى إمكانية اختيار المسلم بين توزيع اللحم أو استهلاكه كليا أو دعوة الناس لتناوله في وليمة وبناء على هذا يمكن التأكيد على جواز عقد وليمة على أضحية ودعوة الآخرين للمشاركة ومع ذلك، يتباين رأي الفقهاء حول الاستهلاك الكامل لحم الأضحية دون الصدقة به حيث يرى بعضهم أنه جائز بينما يرى آخرون أنه ينبغي التصدق بجزء منها.
  • اتفق فقهاء المالكية والشافعية والحنابلة على تحريم بيع لحم الأضحية أو أي جزء منها، مستندين إلى حديث قتادة بن النعمان – رضي الله عنه – الذي نهى فيه عن بيع لحوم الهدايا والأضاحي، وأمر بأكلها والتصدق والتمتع بجلودها أما الحنفية فقد أوضحوا أنه يجوز بيع الأضحية بما يمكن الانتفاع به مثل الأموال والمأكولات والمشروبات ولكن لا يجوز بيع شيء منها بما لا يمكن الانتفاع به.
  هل يجوز عمل وليمة على الأضحية
هل يجوز عمل وليمة على الأضحية

هل يجوز إعطاء غير المسلم من لحم الأضحية

في صحيح البخاري ذكر عن علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- أن النبي صلى الله عليه وسلم بعثه ليسلم أضاحي الناس وعليه قام فقسم اللحوم والجلود وهناك رواية تقول أن النبي صلى الله عليه وسلم أمره بالقيام على البدن وعدم إعطاء الجزار شيئا استدل الأئمة الأربعة بهذا الحديث على حرمة دفع الجزار لنفسه من الأضحية إلا في حالة الأجرة أما الهدية أو الهبة فجائزة:

  • تنوعت آراء أهل العلم بشأن جواز إعطاء غير المسلمين من لحم الأضحية فرأى بعضهم أنه جائز مستدلين بقول الله تعالى في القرآن ورأى آخرون أنه جائز لغير المحاربين وحرام للمحاربين في حين اعتبر الإمام مالك أنه مكروه والشافعي اعتبره حراما في الأضاحي الواجبة ومكروها في الأضاحي المستحبة.
  • يمكن للمسلم تقسيم الأضحية بطرق مختلفة دون مشكلة حيث لم يحدد الله تعالى شروط محددة لتوزيعها وقد أوصى النبي صلى الله عليه وسلم بأن يأكل منها ويطعم الأقارب ويوزع على الفقراء لذا فإنه يجوز توزيع الأضحية بالكامل أو عقد وليمة للأصدقاء والفقراء أو حتى تخزين اللحم دون مشكلة.

اقرأ أيضًا: هل الأضحية واجبه على المسلم كل سنه أم لا

هل يجوز توزيع الأضحية كاملة

أخرج البخاري في صحيحه عن علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- أنه قال بعثني النبي صلى الله عليه وسلم فقمت على البدن فأمرني فقسمت لحومها ثم أمرني فقسمت جلالها وجلودها وفي رواية أمرني النبي صلى الله عليه وسلم أن أقوم على البدن ولا أعطي عليها شيئا في جزارتها وقد استدل الأئمة الأربعة بهذا الحديث على حرمة إعطاء الجزار من الأضحية على سبيل الأجرة أما على سبيل الهدية أو الهبة فيجوز ذلك:

  • يجوز للمسلم أن يطبخ الأضحية ويوزعها كما يجوز أن يطبخ منها جزءً ويعمل به وليمة أو يوزعه والأمر فيه سعة، وقد دلت على ذلك أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم، ففي الحديث عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت  “دَفَّ أَهْلُ أَبْيَاتٍ من أهْلِ البادِيَةِ حَضْرَةَ الأضْحَى زَمَنَ رَسولِ اللهِ صلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، فقالَ رَسولُ اللهِ صلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: ادَّخِرُوا ثَلاثًا ثُمَّ تَصَدَّقُوا بما بَقِيَ فلَمَّا كانَ بَعْدَ ذلكَ.
  •  قالوا يا رَسولَ اللهِ إنَّ النَّاسَ يَتَّخِذُونَ الأسْقِيَةَ من ضَحاياهُمْ وَيَجْمُلُونَ منها الوَدَكَ، فقالَ رَسولُ اللهِ صلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: وما ذَاكَ قالوا نَهَيْتَ أنْ تُؤْكَلَ لُحُومُ الضَّحايَا بَعْدَ ثَلاثٍ، فقالَ إنَّما نَهَيْتُكُمْ مِن أَجْلِ الدَّافَّةِ الَّتي دَفَّتْ فَكُلوا وادَّخِرُوا وتَصدَّقُوا” وهذا الحديث يشير إلى جواز وإباحة تقسيم الأضحية حسب ما يرغب المضحي.

اقرأ أيضًا:ما هي شروط الواجبة على المضحي اعرف الضوابط الشرعية

نصائح لعمل وليمة على الأضحية

يسمح شرعا بتنظيم وليمة بمناسبة الأضحية استنادا إلى قول النبي صلى الله عليه وسلم من قام بالذبح فليقدم لأهله وجيرانه ولا يترك دون تقديمه للفقراء رواه الترمذي:

  • تعزيز صلة الرحم بين أفراد الأسرة نشر المحبة والتكافل بين أفراد المجتمع وإدخال السرور على قلوب الفقراء والمحتاجين من خلال إعداد وليمة الأضحية بعناية وتوازن من خلال التخطيط المسبق وتحديد عدد المدعوين بعناية وتنويع أصناف الطعام ومراعاة أذواق الجميع بالإضافة إلى تقديم الطعام بطريقة نظيفة وجذابة يظهر المضيف شكره لله تعالى على نعمه ويظهر تقديره لحضور الضيوف ويحث على أن تكون الوليمة معتدلة وخالية من الإسراف والتبذير مع مراعاة حقوق الفقراء والمحتاجين في هذا اليوم المبارك.
  •  إعطاء بعض لحم الأضحية كهدية للأصدقاء يعتبر تقليدا جميلا في العديد من الثقافات وتوزيع اللحم على الجمعيات الخيرية يمكن أن يساهم في مساعدة الأشخاص المحتاجين ومشاركة المُضحي في ذبح الأضحية وتوزيعها يعتبر تجربة تقرب الناس وتعزز الروابط الاجتماعية.

 لقد عرفنا ما هي الأضحية وما هي الوليمة والعلاقة بين الأضحية والوليمة وكيف يتم التعامل مع الأضحية ومع الوليمة وحكم الشرع إذا أقام الشخص وليمة علي الأضحية ومن هم مستحقين الأضحية وفوائد الأضحية وهل يمكن الأكل من الأضحية وما حكم الدين في اجتماع الأضحية والوليمة في ذبح واحد وهذا كل مايخص الأضحية والوليمة