كيف اعالج ابني من التوحد في البيت ؟ هل لديك طفل يعاني من اضطرابات التوحد؟ هل تجد صعوبة في التعامل مع طفل مصاب بالتوحد؟ هنا أقدم لكم جميع المعلومات والنصائح حول كيفية التعامل مع طفل مصاب بالتوحد على موقع طريقك دوت كوم.

كيف اعالج ابني من التوحد في البيت؟

  • التوحد هو حالة طيفية تؤثر على قدرة الطفل على التواصل والتفاعل دائمًا ما يعاني الطفل المصاب بالتوحد من مشكلات تتعلق بالآخرين.
  • ستجده يفضل الانسحاب والانعطاف إلى نفسه، ويبدو أنه لا يأبه بما يدور حوله ومن حوله حتى المقربين منه من أفراد أسرته.
  • ومع ذلك، يجب التأكيد على أن كل حالة توحد هي حالة فردية وفريدة من نوعها لا تشبه الأخرى، ولا يمكن تبني مبادئ وخطوات وخطط ثابتة في التعامل مع طفل مصاب بالتوحد.
  • لكن ما يمكننا الآن هو مناقشة بعض الأمور والنصائح العامة التي تساعد في التعامل مع طفل مصاب بالتوحد.
  • وهو ما يمكن اعتباره لزيادة احتمالية حدوث تطورات إيجابية لدى طفلك المصاب بالتوحد.

كيف اتخلص من التوحد نهائيا؟

  • كيف اعالج ابني من التوحد في البيت؟ الطفل المصاب بالتوحد ليس كما يظهر أمامك، فهو يحتاج إلى عناية ولطف ومعاملة جيدة.
  • قد تعتقد أنه لا يهتم بالطريقة التي تعامله بها ولكن هذا خطأ.
  • قد تتصرف معه بطريقة تؤثر عليه وتؤدي إلى نتائج سيئة تساعد في تدهور حالته العقلية والصحية.
  • لذلك يجب توخي الحذر عند اختيار أسلوبك في التعامل مع طفل مصاب بالتوحد حتى لا تؤذيه عن غير قصد.
  • سنبدأ أولاً بالجانب الإيجابي لكيفية التعامل مع طفل مصاب بالتوحد يساعد الطفل المصاب باضطرابات التوحد على تحقيق تنمية إيجابية.
  • قبل أن تبدأ في مساعدة طفلك، يجب أن تفهم وتدرس حالته.
  • تعرف على المزيد عن العوامل الطبية والسلوكية والنفسية التي تؤثر عليه ونموه وتطور مهاراته وحالته.
  • اقرأ المزيد عن التوحد واستكشف أحدث الأبحاث حول طيف التوحد.
  • قم بإنشاء خط ساخن بينك وبين طبيبه للمناقشة والتشاور معه في كل شيء صغير حول حالة طفلك. باختصار، كن متعلمًا ومدركًا لحالة طفلك.
  • وبعد كل هذا، أنت الآن جاهز لاتباع النصائح والأفكار والاقتراحات التي من شأنها تسهيل تعاملك مع طفل مصاب بالتوحد.
  • غالبًا ما يسبب التوحد مشاكل اجتماعية تتعلق بالتواصل والتفاعل مع الصالح.
  • كما قلنا سابقًا، تلاحظ أن الطفل لا يهتم بمن حوله ولا يهتم بوجودهم في المقام الأول، ورد فعله على ود من حوله هو الصمت.

عالجت ابني من التوحد

بعد الاجابة على كيف اعالج ابني من التوحد في البيت سوف نذكر في السطور التالية عالجت ابني من التوحد:

  • يؤكد الباحثون في هذا المجال أن الأطفال المصابين بالتوحد لديهم القدرة على تكوين صداقات وهم يفعلون ذلك.
  • أحيانًا يختارون أصدقاء يعانون من نفس الحالة، أي أصدقاء مصابين بالتوحد مثلهم، وفي أحيان أخرى يفضلون تكوين صداقات مع بالغين أو أطفال عاديين.
  • سيساعدك فهمك العميق لطفلك وتفضيلاته في تقرير هذا الأمر على تحديد ذلك.
  • لذا بصفتك أحد الوالدين، ضع هذا في الاعتبار قم بدعوة الأطفال من نفس وضع طفلك إلى حفلة عيد ميلاده أو موعد اللعب.
  • دعه يتفاعل ويتحدث معهم عندما يرونهم اتفق معهم على القيام بنشاط مشترك بينهم، مثل المشي في حديقة أو زيارة مكان يفضلونه جميعًا دون تجاهل أحدهم.
  • الاهتمام المبالغ فيه والنفور المبالغ فيه من أهم أعراض التوحد. يمكن لطفلك أن ينبهر بكل شيء تقريبًا إذا رأى رقمًا – صندوقًا – صورة – لونًا، أو أي شيء آخر.
  • تعرف على اهتمامات طفلك التي تجعله سعيدًا وتحدث معه عنها لأن هذا سيجعله يشعر بالراحة.
  • على سبيل المثال، إذا شعر طفلك بالبهجة عند رؤية السيارات الملونة الصغيرة وأبدى اهتمامًا كلما رآها، فعليك التحدث معه عنها ومشاركة اهتمامه بها.
  • من أجل أن يتواصل طفلك معك ويشعر بالراحة مما يشجعه على التحدث معك دون مجهود لتشجيعه على ذلك.
  • ما يجب عليك فعله في هذه الحالة هو السماح لطفلك بالتحدث عن اهتماماته، ومشاركة المحادثة معه دون توقف، وعدم محاولة تغيير موضوع المحادثة أبدًا.

متى يتكلم الطفل التوحدي

بعد الاجابة على كيف اعالج ابني من التوحد في البيت سوف نذكر في السطور التالية متى يتكلم الطفل التوحدي:

  • يبدو بعض الأطفال طبيعيين وتتطور مهاراتهم بشكل طبيعي حتى يبلغوا السنتين من العمر.
  • ثم يلاحظ الآباء حالة يفقدون فيها فجأة جميع مهاراتهم المكتسبة، وهو أمر محزن بالطبع، ولا يمكن إنكاره.
  • يرون طفلهم يتقدم وينمو أمام أعينهم ثم فجأة يتوقف كل شيء، حتى يتراجع.
  • رغم كل هذا طبعا وبدون شك فإن مشاعر الأم أو الأب تجاه طفله لن تتغير لهذا السبب.
  • لكن ما يصيب الوالدين في هذه الحالة هو الإحباط الذي يمكن وصفه بالحزن الممزوج بالفقد والضياع.
  • ما نود التركيز عليه هنا هو حاجة الآباء للتعامل مع هذا بطريقة إيجابية تساعد أطفالهم.
  • عليهم أن يقبلوا طفلهم ويبحثوا عما يجعلهم يستمتعون بحياتهم معه في حالته الجديدة وقبوله كما هو.
  • كما قلنا من قبل، عليك إنشاء مجتمع لطفلك مع أشخاص يشعر بالراحة في التعامل معهم وتكوين صداقات يفضلها مع الأطفال المصابين بالتوحد الآخرين.
  • أنت أيضًا تتفاعل مع والديهم، تمامًا كما تحتاج إلى دعمهم والاستفادة من خبراتهم، فهناك الكثير منهم ينتظرون دعمك ومساعدتك على اجتياز المراحل التي نجحت في اجتيازها.
  • قم بإنشاء مجموعات معهم يمكنك من خلالها مساعدة بعضكما البعض، ويمكنك مساعدة بعضكما البعض من خلال رعاية أطفالك معًا.
  • للسماح لبعضنا البعض بفرصة الخروج وقضاء الوقت في الاسترخاء من المسؤوليات.
  • أو يمكنكم الاستماع إلى بعضكم البعض وتقديم النصائح والخبرات للمساعدة.

متى يصبح طفل التوحد طبيعي؟

بعد الاجابة على كيف اعالج ابني من التوحد في البيت سوف نذكر في السطور التالية متى يصبح طفل التوحد طبيعي:

  • كآباء ، نتوقع دائمًا الكثير من أطفالنا، ونتوقع منهم أن يتصرفوا بطريقة نتخيلها ونريدهم أن يحققوها.
  • يتمتع الطفل المصاب بالتوحد ببيئة مريحة مألوفة له وهادئة وكاملة بكل الأدوات التي تدعمه والتي يعرفها ويعود عليها.
  • لكننا نأتي فجأة ونطلب منه أن يسكت في المطعم عندما نخرج لتناول العشاء.
  • أو أنه يبلي بلاءً حسناً عندما تأخذه للتسوق في المتاجر المزدحمة التي تشدد على الطبيعي، ناهيك عن الطفل الحساس الذي لا يتحمل الضوضاء.
  • يشعر بالرعب من الوجوه الغريبة وكثرة الناس من حوله، وتجده منهارًا وفي حالة هياج وصراخ.
  • أو ينسحب على نفسه ويبدأ في القيام بحركات متكررة لا يستطيع إيقافها لأسباب أنت مسؤول عنها وليس هو.
  • يتسبب التوحد في تأخير فهم المواقف لدى الطفل المصاب بالتوحد لذلك عليك التحلي بالصبر وإعطاء طفلك الوقت الكافي لمعالجة وفهم كلماتك.
  • واختيار الرد المناسب له، خاصة إذا كنت تتحدث معه في ظروف غير طبيعية، مثل جو صاخب، أو مكان مزدحم، أو أي مكان آخر غير المنزل (مكانه المريح).
  • سوف تجد أنه عندما يتحدث طفلك معك، فإنه سوف يصمت ويحدث فجوات في حديثه.
  • في هذا الوقت، عليك أن تملأ الفراغات بأسئلة بسيطة، مثل صياغة نفس السؤال الأول ، ولكن بطريقة أبسط تساعده على التركيز وفهمه.
  • أو يمكنك تغيير الموضوع إلى موضوع آخر يحب الطفل الدخول في محادثة معك.
  • أو أنهي المحادثة ولا تضغط على طفلك إذا لاحظت أنه لا يريد التحدث ومتابعة الحوار.

كيفية التعامل مع طفل التوحد العنيد؟

بعد الاجابة على كيف اعالج ابني من التوحد في البيت سوف نذكر في السطور التالية كيفية التعامل مع طفل التوحد العنيد:

  • عند التعامل مع والدي الطفل الموحد، لا تحاول إظهار شعورك المبالغ فيه بالشفقة تجاههم.
  • هذا يزعجهم كثيرا، ولا داعي لهذه الطريقة في المقام الأول لن يستفيدوا منه ولا يحتاجون إليه.
  • الطفل نفسه يستمع إلى ما يقوله الكبار، ولا يعني ذلك أنه مصاب بالتوحد ولا يسمعه ولا يفهمه.
  • بهذه الطريقة، قد تجعل الطفل يشعر بالحزن وأنه مخطئ في شيء ما أو أنه غير مرغوب فيه، وهذا يؤدي إلى مزيد من المتاعب للطفل وعائلته، وفقًا لذلك.
  • كما ذكرنا سابقًا، يحتاج الطفل المصاب بالتوحد إلى مزيد من الوقت لاستيعاب الأشياء والتفاعل معها أو حتى الرد على سؤال موجه إليه.
  • صمته بمجرد توجيه تعليماتك وكلامك إليه لا يعني أنه يرفض الانصياع لها والانصياع لها، بل يحتاج إلى فرصة للتعامل مع تعليماتك.
  • قد تتسبب في ضرر للطفل إذا وجهت إليه أكثر من طلب، مثل مطالبتك برفع شيء عن الأرض واستخدام أداة وطريقة معينة لرفعه.
  • هذه الطريقة في توجيه التعليمات للطفل لا تتبعه وتسبب مشاكل معقدة يستجيب لها الطفل بصمته وعدم تفاعله معك.
  • قد تؤذي طفلك إذا أعطيته تعليمات معقدة تتكون من طلبات كثيرة وتفاصيل كثيرة.
  • كأن تطلب منه أن يأخذ هذا الطبق والملعقة إلى المطبخ ويضعها على المنضدة، ثم افتح الثلاجة واحصل على علبة جبن منها.
  • هذه الجملة محيرة للغاية بالنسبة للطفل المصاب بالتوحد الذي لن يكون قادرًا على التعامل معها بسبب تعقيدها الشديد بالنسبة له.
  • لن تساعد طفلك إذا أدليت بتعليقات عامة وغير محددة، مثل الرد على سكب طعامه على الأرض، انظر إلى ما فعلته، حسنًا.
  • لن يفهم طفلك ما تريده منه، كن محددًا ولا تساهم في إجهاده.

كيف اساعد طفل التوحد؟

بعد الاجابة على كيف اعالج ابني من التوحد في البيت سوف نذكر في السطور التالية كيف اساعد طفل التوحد:

  • يمكنك التحدث مع طفل مصاب بالتوحد ويتركك ولا يريد التحدث معك لأنه قد يستجيب بطريقة لا تتوقعها.
  • أو يبدأون فجأة في البكاء والصراخ دون أن تدرك السبب من السهل جدًا إيذاء مشاعرهم.
  • لا تيأس وتقطع وسائل الاتصال بينك وبين طفلك ولا تتركه بمفرده لمجرد أنه يتصرف بطريقة غير مريحة لك، وحاول التواصل معه طوال الوقت.
  • الطفل المصاب بالتوحد لا يجيد الاتصال بالعين، حيث يجدها غير مريحة له.
  • يمكن تدريب بعض الأطفال على ذلك وتحقيق نمو ملحوظ، بينما يرفض البعض الآخر التواصل البصري، لذلك لا تجبر طفلك على فعل شيء يضايقه ويتقبله كما هو.
  • يفهم الطفل المصاب بالتوحد الكلام حرفياً، لذا توقف عن استخدام الكلمات الساخرة في حديثك معه أو الكلمات التي تعبر عن المبالغة، وإلا فإنك ستكون مسؤولاً عن إرباكه.
  • إذا صادفت استخدام بعض الكلمات غير المباشرة عن طريق الخطأ وقام طفلك بذلك حرفيًا، فلا تضحك عليه، واعتذر لكونك غير محدد المدة، وأظهر له أنك المخطئ، وليس هو.
  • لا تتحدث عن طفلك في حضوره وتفترض أنه لا يسمعك أو يفهمك، فأنت تؤذي مشاعره عن غير قصد.
  • إذا لم يكن لديك شيء لطيف لتقوله عنه، فلا تتحدثي عنه في حضوره على الإطلاق.
  • أحيانًا يتصرف الطفل بطريقة ملفتة للنظر، مثل تكرار حركة بطريقة مبالغ فيها خارج المنزل، مما يجعلك تشعر بالحرج.
  • لكن المهم في هذا الموقف أن الطفل يتعرض للارتباك وعدم الراحة مما أدى إلى قيامه بهذه الحركات.
  • لا تركز معه وتوقف عند كل حركة يقوم بها طفلك واستمر في التحديق فيه لوقف ما يفعله.
  • هذا هو أهم شيء يمكنك التفكير فيه في كيفية التعامل مع طفل مصاب بالتوحد، ونكرر أن كل طفل لديه حالة لها طبيعتها وقدراتها ودرجتها.

كيف يخرج الطفل من التوحد في المنزل؟

بعد الاجابة على كيف اعالج ابني من التوحد في البيت سوف نذكر في السطور التالية كيف يخرج الطفل من التوحد في المنزل:

  • إن تقدير الحالة النفسية للطفل المصاب بالتوحد هو الإنسان أولاً وقبل كل شيء هناك أمور تجعله سعيدًا وتجعله سعيدًا، وهناك أشياء تجعله حزينًا ومكتئبًا.
  • حتى لو كنا لا نعرف السبب، تمامًا مثل الطفل العادي، فقد يكون في حالة نفسية وجسدية جيدة، ويتعاون مع الآخرين.
  • وفي أوقات أخرى، قد يكون في حالة نفسية وجسدية سيئة، فلا يستجيب لمن يتعامل معه ويرفض التعاون معه.
  • تنمية الثقة بالنفس والاستقلالية يعاني الطفل المصاب بالتوحد من فقدان الثقة وقلة المبادرة.
  • لذلك يجب أن نشجعه على القيام بكل شيء بنفسه، ويجب الحرص على عدم تأنيبه أو الصراخ عليه عندما لا يفعل ما نطلبه منه بشكل صحيح أو عندما يفعل شيئًا خاطئًا من تلقاء نفسه.
  • لأن ذلك من شأنه أن يزيد من فقدانه للثقة والثقة، ولا يجب أن نعود استقلاليته على الاعتماد على الآخرين، بل أن نتعود على الاستقلال والاعتماد على الذات.
  • وهو الأمر الذي سيتحقق من خلال عدم تحقيق كل ما يطلبه الطفل دون بذل أي جهد.
  • محاولة تقريب الطفل والاندماج مع أقرانه يميل الأطفال المصابون بالتوحد إلى التعامل مع البالغين والتواصل معهم، ويسهل عليهم التعامل مع البالغين أكثر من التعامل مع الأطفال الصغار.
  • قد يكون هذا بسبب فهم الكبار للطفل المصاب بالتوحد، أو نتيجة التعود عليه، أو ربما لأنهم يحاولون تكييف أنفسهم لخدمتهم.
  • لذلك، علينا تقريب الطفل المصاب بالتوحد من الأطفال الآخرين وتعليمه كيفية اللعب والتفاعل معهم.
  • ممارسة التدريب أثبتت الأبحاث والدراسات أن لعب دور مهم في النمو هو طريقة وطريقة للتخلص من المشاعر وعلاج الاضطرابات العاطفية.

كيفية تعليم طفل التوحد؟

بعد الاجابة على كيف اعالج ابني من التوحد في البيت سوف نذكر في السطور التالية كيفية تعليم طفل التوحد:

  • ابقِ الطفل بعيدًا عن الحركات النمطية معظم الأطفال المصابين بالتوحد لديهم حركات نمطية مبتكرة يقومون بها ليلًا ونهارًا.
  • وينزعجون عندما تمنعهم من فعل ذلك وتحاول إيقافه، لذلك علينا أن نمنعهم منه ليس بالحديث أو الطلب منهم إيقافه أو محاولة إيقافه بالقوة.
  • أو نعاقبهم عندما يفعلون ذلك ، لكننا نمنعهم ونمنعهم من خلال احتلالهم دائمًا وعدم السماح لهم بتكرار هذه الحركات والأفعال النمطية.
  • التركيز على التواصل الإنسان ليس إنسانًا إلا بوجود الآخرين، ولا يكتسب مدى إنسانيته إلا بقدر تواصله معهم.
  • لذلك، من المهم أن نركز في تعاملاتنا مع الطفل المصاب بالتوحد على تطوير التواصل البصري واللفظي.
  • لا يكفي أن نعطي الطفل ما يريده أو يرغب به حالما ينجح في المهمة التي طلب منها.
  • بل يجب ألا تعطيه هذا الشيء إلا عندما ينظر إلى وجهك، كما يجب أن تشجعه على النظر إلى وجه الشخص الذي يتحدث إليه.
  • بالنسبة للأطفال الذين لديهم القدرة على الكلام، يجب أن نشجعه على الكلام حتى يحصل على ما يريد.
  • تأكد من أن الطفل يفهم ما نطلبه منه وأنه قادر على النجاح فيه عندما نطلب من الطفل القيام بمهمة أو القيام بأي نشاط.
  • أولاً، علينا أن نتأكد من أن الطفل يفهمنا وما نطلبه منه، لأنه في بعض الأحيان يكون رفض الطفل.
  • أو أن مقاومته في التدريب ليست بسبب عدم رغبته في التعاون مع معلمه أو والده أو رفض والدته، بل بسبب عدم فهمه لما نطلبه منه.
  • وبما أن اللعب له أهمية كبيرة في حياة الإنسان، كان من المهم تدريب الطفل المصاب بالتوحد على اللعب وكيفية الاستمتاع به ومشاركته مع الآخرين في اللعب.

قد يهمك